الأخبار
اختتام فعاليات المسابقة القرآنية الوطنية التاسعة للجامعات في الحفظ والتلاوة في مسجد الكوفة المعظم

اختتام فعاليات المسابقة القرآنية الوطنية التاسعة للجامعات في الحفظ والتلاوة في مسجد الكوفة المعظم

 تاريخ النشر : 26 تشرين 2 2023  عدد الزيارات: 137  طباعة الخبر

اختتمت في مسجد الكوفة المعظم فعاليات المسابقة القرآنية الوطنية التاسعة لطلبة الجامعات العراقية في الحفظ والتلاوة ، والتي أقيمت بمناسبة ذكرى ولادة العقيلة زينب(عليها السلام) ، وبحضور جمع واسع من القرآنيين والأكاديميين ووسائل إعلام، وبمشاركة (30) قارئ و(14) حافظ من مختلف الجامعات الحكومية والأهلية.

استهل الحفل بتلاوة عطرة من القرآن الكريم للطالب من جامعة الفرات الأوسط الفائز في المسابقة الماضية النسخة الثامنة علي محمد الزيدي ، تلتها كلمة أمين مسجد الكوفة السيد محمد مجيد الموسوي ، ثم كلمة الأستاذ في الحوزة العلمية الشريفة السيد عز الدين الحكيم والتي أشار فيها إلى ان أهم ما يجب على المسلمين وخصوصا شبابنا ان يلتزموا بإحياء كتاب الله القرآن الكريم والمداومة عليه والذكر والالتزام بنهجه علماً وفكراً وسلوكاً والثبات على ذلك والصبر عليه، شاكراً بالوقت نفسه مسجد الكوفة المعظم للاهتمام بهذه الرسالة الإلهية وبجيلنا وشبابنا في عموم الجامعات العراقية وتشجيعهم لإحياء الذكر الحكيم والتسابق والتنافس من خلال البرامج والنشاطات القرآنية والتي ما زلنا بأمس الحاجة إليها.

لتكن بعدها كلمة ممثل رئيس ديوان الوقف الشيعي فضيلة الشيخ د. حيدر السهلاني أوضح فيها ان" الأمة الإسلامية متمثلة بالنبي الأكرم محمد(صلى الله عليه وآله) وآل بيته (عليهم السلام) اهتموا بالقرآن الكريم تلاوة وحفظا وتفسيرا وتشريعا وغير ذلك من علومه ، وأن دل على شيء فإنما يدل على مدى أهميته كدستور في حياتنا اليومية من أجل تربيتنا وتثقيفنا ، مبينا ان ديوان الوقف الشيعي بجميع دوائره وبالخصوص مركز القرآن الكريم منذ تأسيسه أخذ على عاتقه إقامة المسابقات الدولية والوطنية والتي يكمن  الهدف منها هي لتسليح شبابنا طلبة الجامعات بما يحملونه من فكر الكتاب الحكيم لمواجهة العولمة والحداثة الوافدة التي تريد الابتعاد بنا عن شريعة الإسلام المقدسة،مقدما شكره وتقديره لأمانة المسجد المعظم لما تقدمه وبشكل متواصل من خلال برامجها الدينية والقرآنية المتنوعة والهادفة التي تهم الشباب الجامعي.

فيما ألقى كلمة الجامعات العراقية - رئيس جامعة واسط د. مازن الحسني أكد فيها أن " أمانة مسجد الكوفة المعظم قدمت الكثير من خلال برامجها لخدمة طلبتنا وجاءت منسجمة مع توجيهات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، التي أكدت على أهمية القرآن الكريم في التربية وخصوصا ونحن في هذه المرحلة الحرجة التي تكالبت علينا قوة الشر ، لذا وجب علينا جميعا بمختلف المسميات الدينية والعلمية والاجتماعية أن تكون لدينا تربية أخلاقية كما أشارت الرسالات السماوية وخُتمت بالرسول محمد (صلى الله عليه وآله) والذي قال إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق .

كما شارك الشاعر أحمد العزام بقصيدة للشعر الفصيح، ثم عُرِض فيلم وثائقي من إنتاج مركز المختار للإنتاج الفني حول فعاليات المسابقة والجهود التي بذلت لإقامتها، وفي ختام الحفل أعلن رئيس لجنة التحكيم ومدير دار القرآن الكريم السيد عادل الياسري النتائج مع تكريم اللجنة التحكيمية ووفود الجامعات وتوزيع الجوائز على الفائزين.