الأخبار
فعاليات الموسم الثقافي العاشر في اسبوعه الثاني ومحاضرة بعنوان محبوبية الدين ومبغوضيته الاسباب والنتائج

فعاليات الموسم الثقافي العاشر في اسبوعه الثاني ومحاضرة بعنوان محبوبية الدين ومبغوضيته الاسباب والنتائج

 تاريخ النشر : 17 تشرين 2 2021  عدد الزيارات: 49  طباعة الخبر

احتضنت قاعة مسلم بن عقيل (عليه السلام) في أمانة مسجد الكوفة المعظم الأسبوع الثاني لفعاليات الموسم الثقافي العاشر بحضور اساتذة وطلبة الأقسام الداخلية في جامعة الكوفة، حيث قدم المحاضرة العلامة سماحة السيد أحمد الأشكوري بعنوان: (محبوبية الدين ومبغوضيته ، الأسباب والنتائج والعلاجات).

وتطرق السيد الأشكوري الى ان حركة الانسان بشكل عام لا يمكن افتراضها الا بمقدار المفاهيم العامة والمعارف التي يمتلكها، لذلك لا يمكن تفسير اي حركه عند الانسان من دون معرفة الخزين العلمي له، وكلما كان ذلك الخزين منتظما كانت حركة الانسان منظمة والعكس صحيح، وهذا التنظيم سواء كان سليما ام غير سليم، لا يأتي الا من خلال الافاق العامة التي يتعبأ بها ذهن الانسان، وكيفما تعبأ ذهن الانسان كانت النتيجة سلبية أو ايجابية.

مشيراً الى إن مبغوضية الدين تأتي من خلال التعبئة غير السليمة في فهم الدين كالتعصب والغلو في فهم مبادئ الدين، في الوقت الذي تأتي محبته الدين من خلال التعبئة السليمة من خلال نبذ العنف والتطرف والعصبية، فالعلاج اذن يتمثل بالمنظومات الاخلاقية والاجتماعية والدينية السليمة من دون غلو في تلك المنظومات والمفاهيم التي تؤدي الى بغض الدين والمتدينين، في الوقت الذي توصلنا المفاهيم السليمة البعيدة عن التطرف والخرافات والوسطية الى محبة تلك المفاهيم والتقرب اليها والالتزام بمبادئها.

وخلص السيد المحاضر الى ان هذا المنهج هو الدين الآلهي الصحيح وليس دين التعصب والمصلحة والعشائرية، وهو ما يحتاجه شبابنا اليوم وهي مسؤوليتنا جميعا في ان نوصل لشبابنا المفاهيم الصالحة من دون تعصب وغلو لان ذلك يبعدهم ويبغض الدين والقيم والاخلاق في نفوسهم، لذلك يجب ان تكون منابرنا العلمية منابر تحبب الدين والقيم والأخلاق في أعين شبابنا.انتهى

ح . ك

المزيد من صور الخبر