Website Logo
أخبار عاجلة

مكتبة أمانة مسجد الكوفة المعظَّم.. جهود متميزة لتقديم الأفضل لروادها

مكتبة أمانة مسجد الكوفة المعظَّم.. جهود متميزة لتقديم الأفضل لروادها

              ( وراء كل كتاب فكرة .. ووراء كل فكرة خطوة للأمام )

من هذا المنطلق تواصل امانة مسجد الكوفة المعظم والمزارات الملحقة به تطوير وتحديث مكتبتها العامة التي تقدم خدماتها للطلبة والباحثين والقرَّاء.

وفي حديث لأمين المكتبة الاستاذ أحمد عبد الامير جواد للمركز الخبري قائلاً : حيث تأسست المكتبة في 15 / 6 / 2009 المتزامن مع ذكرى ولادة سيدة نساء العالمين الزهراء (عليها السلام)، وبعدد كبير من الكتب المهمة يصل إلى (18250) كتاب إضافة إلى أعداد أخرى محفوظة في خزانة المكتبة لم تجد لها مكانا للعرض.

 مشيراً الى أن أعداد الورقية وصل الى أكثر من ( 26 ) ألف كتاب ومجلة دورية إضافة الى المئات من النتاجات الأدبية والعلمية لمهرجان السفير الذي تقيمه الامانة كل عام استذكاراً لوصول سفير الإمام الحسين (عليه السلام) الى مدينة الكوفة العلوية ابن عمه وثقته مسلم بن عقيل (عليه السلام) حيث تقام خلال المهرجان العديد من الندوات البحثية ومناقشة البحوث المهدوية والتي لها صلة بعلوم وسيرة آل البيت (عليهم السلام). 

أما عن تصنيفات الكتب فقد ذكر أمين المكتبة ان محتويات المكتبة تتضمن العلوم القرآنية والحديث والفقه والأصول والأخلاق والفلسفة إضافة إلى اللغة والأدب والتراجم والسيرة كسيرة المعصومين (عليهم السلام) كما ضمت المكتبة مجلدات عن التاريخ والسياسة والقانون وعلم النفس والاجتماع والتربية والتعليم والعلوم التطبيقية ولم تخلو المكتبة من كتب الفهارس والموسوعات والمجلات العلمية الدورية والاقتصاد والصحافة والإعلام والكثير من العلوم الأخرى .

 

وفي خطوة لتطوير مكتبة أمانة مسجد الكوفة تم إنشاء مكتبة إلكترونية ليتسنى للباحثين وطلبة العلوم والقرَّاء الحصول على ما يحتاجون اليه من الكتب والإصدارات بسرعة مستفيدين من التقدم التقني في هذا المجال.

المكتبة تفتح أبوابها للجميع للاستفادة من مكنوناتها العلمية فهي تبدأ العمل في الثامنة صباحا لتستقبل الطلبة والباحثين وتستمر إلى الثامنة مساءا مؤكدة بذلك دورها التثقيفي والتعليمي في المجتمع العراقي، كما تقدم المكتبة لروادها العديد من الخدمات منها نسخ ما يحتاجونه من الكتب الموجودة وبأسعار رمزية يأتي ذلك دعما من أمانة المسجد في استمرار الطلبة والباحثين في مواصلة البحث والقراءة.

أما مصادر الكتب التي تتألف منها المكتبة فهي تتراوح بين ما تبتاعه من المكتبات وأخرى مهداة من قبل باحثين وكتاب وإصدارات العتبات المقدسة والجامعات والمؤسسات الثقافية والتربوية الأخرى.

ولمكتبة أمانة مسجد الكوفة المعظم مشاركات عديدة في المعارض التي تقام داخل البلد والتي يتم التنسيق فيها من خلال وحدة المعارض الموجودة في الأمانة، ويرتاد المكتبة العشرات من الطلبة والباحثين في مختلف المراحل الدراسية وخاصة طلبة الدراسات العليا كما يجد المتابع لنشاط المكتبة ان أعداد طلبة الحوزة العلمية يزداد يوما بعد آخر للاستفادة من العلوم الموجودة بين أروقتها.انتهى

 ح . ك


تقارير

المزيد من

المزيد من صور الخبر

مشاركة الخبر