Website Logo
أخبار عاجلة

أمانة مسجد الكوفة تحتفل بذكرى ولادة أمير المؤمنين (عليه السلام) بحضور جمع غفير من المؤمنين

أمانة مسجد الكوفة تحتفل بذكرى ولادة أمير المؤمنين (عليه السلام) بحضور جمع غفير من المؤمنين

ابتهاجاً بالذكرى العطرة لولادة أمير المؤمنين ويعسوب الدين علي بن أبي طالب (عليه السلام) أقامت أمانة مسجد الكوفة المعظم والمزارات الملحقة به احتفالاً كبيراً بحضور جمع غفير من الزائرين والموالين.

واستهل الحفل بقراءة آي من الذكر الحكيم بصوت قارئ ومؤذن المسجد الشيخ علاء الصادقين تلتها قراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق، ثم كلمة للأستاذ في الحوزة العلمية فضيلة الشيخ د. إبراهيم النصيراوي تحدث خلالها عن السيرة العطرة لأمير المؤمنين (عليه السلام)، وقصة ولادته في الكعبة الشريفة.

مؤكداً للحاضرين ان من يتَّبع صاحب الذكرى الميمونة في حياته وإيمانه سيكون من الموالين الحقيقيين الذين أكد آل البيت (عليهم السلام) على الالتزام بكلامهم والابتعاد عن ما يغضب الله (جل وعلا) .

وضمَّن حديثه الشيخ النصيراوي بحديث لرسول الله (صلى الله عليه وآله) : إنّ الله جلّ جلاله جعل لأخي عليّ بن أبي طالب فضائل لا تحصى كثرة، فمن ذكر فضيلة من فضائله مقّراً بها غفر الله له ما تقدّم من ذنبه وما تأخّر، ومن كتب فضيلة من فضائله لم تزل الملائكة تستغفر له ما بقي لتلك الكتابة رسم، ومن أصغى إلى فضيلة من فضائله غفر الله له الذنوب التي اكتسبها بالاستماع، ومن نظر إلى كتاب في فضائل عليّ غفر الله له الذنوب التي إكتسبها بالنظر.

وعن جعفر بن محمّد، عن آبائه (عليهم السلام)، أنه قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): يا عليّ، أنت أمير المؤمنين، وإمام المتقين، يا عليّ، أنت سيّد الوصيّين، ووارث علم النّبيين، وخير الصدّيقين، وأفضل السابقين. يا عليّ أنت زوج سيّدة نساء العالمين، وخليفة خير المرسلين، يا عليّ، أنت مولى المؤمنين، يا عليّ، أنت الحجة بعدي على الخلق أجمعين، استوجب الجنّة من توّلاك واستحق النّار من عاداك.

معرجاً على عهد خلافة الإمام (عليه السلام) في الكوفة وعلاقته بأهلها ووصفه بأنهم أشجع العرب واحبهم الى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم).

وبعد ان انهى الشيخ الخطيب كلمته ارتقى الشاعر د. احمد العلياوي ليلقي قصيدته على مسامع الحاضرين مجسداً فيها حب الإمام علي (عليه السلام) وفضائله وكمالاته، بعد ذلك القى الشاعر الشعبي علي أكبر الغرابي قصيدة تغنى فيها عن التمسك بحب آل البيت (عليهم السلام)، ثم قصيدة للرادود أحمد الفتلاوي.

وفي ختام الحفل دعا الحاضرون بالتوفيق والنجاح ودوام قبول الأعمال لأمانة مسجد الكوفة المعظم من إدارة ومنتسبين لما يبذلوه من جهود في إحياء الشعائر الدينية وتوفير الخدمات للزائرين. انتهى

ح . ك


تقارير

المزيد من

المزيد من صور الخبر

مشاركة الخبر