Website Logo
أخر خبر

أمانة مسجد الكوفة تستنفر طاقاتها لإحياء ذكرى شهادة الإمام الباقر ومسلم بن عقيل وهاني بن عروة (عليهم السلام)

أمانة مسجد الكوفة تستنفر طاقاتها لإحياء ذكرى شهادة الإمام الباقر ومسلم بن عقيل وهاني بن عروة (عليهم السلام)

تعد ذكرى شهادة سفير النهضة الحسينية مسلم بن عقيل (عليه السلام) في الثامن من شهر ذي الحجة من المناسبات الرئيسة التي تستنفر أمانة مسجد الكوفة المعظم والمزارات الملحقة به جميع طاقاتها لإحياء هذه المناسبة.

حيث دأبت الأمانة على إحياء ذكرى شهادة السفير (عليه السلام) والصحابي الجليل هاني بن عروة (رضوان الله تعالى عليه) والتي تتزامن مع ذكرى شهادة الإمام محمد الباقر (عليه السلام)، في إقامة مجالس العزاء خلال ثلاث ليالي بحضور جمع غفير من المؤمنين.

ولإحياء هذه الذكرى الأليمة تكون الاستعدادات على قدم وساق ففي الجانب الخدمي تم توفير الخدمات اللازمة من طعام وشراب ومبيت إلى المواكب المعزية والزائرين، القادمين من داخل وخارج البلاد، إضافة إلى توفير ما تحتاجه المواكب الخدمية من خدمات، فضلاً عن وضع مسارات للزائرين ليتمكنوا من أداء الزيارة والحضور في مجالس العزاء وتخفيف الزحام في باحة المسجد المعظم والصحن الطاهر للسفير مسلم بن عقيل (عليه السلام).

أما الجانب الأمني فقد سبقت أيام الزيارة عدة اجتماعات بين أمانة مسجد الكوفة والمؤسسات الأمنية في المحافظة لفتح وحماية الطرق المؤدية للمسجد المعظم وتوفير الأجواء المناسبة للزائرين حيث تم إنشاء غرفة عمليات مشتركة بين قسم حفظ النظام والأجهزة الأمنية في مدينة الكوفة والمسؤولة عن سلامة الزوار.

وللجانب الثقافي دور كبير في هذه المناسبة فقد دأبت الأمانة على إحياء هذه الشعائر كل عام في مجلس عزاء لثلاثة أيام يتضمن محاضرة دينية عقب صلاة المغرب يلقيها الخطيب الحسيني سماحة السيد محمد الصافي تليها قصائد رثائية للرادود عمار الكناني.

ولا يمكننا أن ننسى دور قسم الإعلام في هذه المناسبة فهو المرآة التي ينظر إليها الناس في مختلف بقاع الأرض ليتمكنوا من المشاركة والتفاعل مع الفعاليات التي تقيمها الأمانة، حيث أنتج مركز المختار الثقفي للإنتاج الإعلامي ثلاث حلقات خاصة باستشهاد الإمام محمد الباقر (عليه السلام) والسفير مسلم بن عقيل (عليه السلام) والصحابي هانئ بن عروة (رضوان الله تعالى عليه) أهديت إلى الفضائيات ليتم بثها في هذه الليالي الحزينة على قلوب المؤمنين، أما شعبة التصوير وإذاعة السفير والإعلام الإلكتروني يعملون على تغطية مجالس العزاء والمواكب الحسينية الخدمية والمعزية طيلة أيام العزاء.انتهى

ح . ك


تقارير

المزيد من

المزيد من صور الخبر

مشاركة الخبر